Menu

وطني
اسطبلات للأبقار داخل المجمعات السكنية بقرية بوظهر بسي مصطفى

nobanner

13329708_236084446783552_876360850_n

أعرب سكان قرية بوظهر ببلدية سي مصطفى، عن أملهم في تدخل المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي بولاية بومرداس، وكذا المعنيين بصحة السكان من اجل وضع حد لظاهرة تربية المواشي والأبقار في المحيط العمراني، رغم كبر القرية واحتوائها على كل المواصفات العمرانية التي يتعين معها التخلي عن هذه التصرفات التي تضر بالمحيط والصحة العامة للمواطنين.

تنتشر بقرية بوظهر التابعة لبلدية سي مصطفى بولاية بومرداس هذا ما أثار استياء السكان وممثلي الجمعيات المهتمة بالبيئة التي أكدت أن تربية الماشية والأبقار في وسط التجمعات العمرانية تشكل خطرا كبيرا على البيئة والمحيط وكذا على صحة السكان بسبب انتشار الروائح الكريهة في الوسط العمراني إضافة إلى ما ينجم عن هذه الوضعية من فضلات هذه الحيوانات داخل البيوت وهو ما يشكل خطرا على السكان.وقد انتشرت هذه الظاهرة بشكل ملفت للانتباه ، وهو ما يرجعه البعض إلى قلة المراقبة من الجهات المسؤولة، ليبقى المتضرر الوحيد من انتشار هذه الظاهرة السلبية هم السكان المجاورون لمربي الأبقار الذين تعودوا على هذا النشاط خاصة أن ممارسي هذا النشاط نزحوا من الريف إلى القرية العمرانية ويرغبون في الربح السريع عن طريق هذه التصرفات الغير صحية.

سليمان عبدوش

تعليقات الفيسبوك

تعليق

اترك تعليقا