Menu

وطني
رباعين « :البلاد تسير نحو المجهول .. ومستقبل الجزائر غامض في مرحلة ما بعد بوتفليقة « 

nobanner

2012-Ali_Faouzi_Rebaine_13_897601378

أكد  رئيس حزب عهد 54 على فوزي رباعين، أن البلاد تسير نحو المجهول، ولا أحد يعرف مستقبل الجزائر في مرحلة ما بعد بوتفليقة، لغياب طريقة تسيير واضحة، فيما انتقد حال القضاء في البلاد، باعتباره لم يتحرر بعد من قبضة السلطة التي تسيره حسب أهوائها.

حمل رباعين خلال ندوة صحفية عقدها بمقر حزبه بالعاصمة ، مسؤولية اتساع رقعة الفساد في الجزائر إلى القاضي الأول في البلاد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، متهما إياه بالتغطية عن قضايا الفساد التي تورط فيها الوزراءفيما حسر عن حال المنظومة القضائية  ، مؤكدا أنه لا يحمل المسؤولية الى القضاة كونهم غير محميين كما ينبغي، وهم عرضة للضغوطات والتهديدات.

وبخصوص محاكمة « الغولدن بوي »،  اعتبر رئيس حزب عهد 54 على فوزي رباعين، أن الخليفة هو صناعة المسؤولين الكبار في الدولة للاستيلاء على  المزيد من الأموال، كونهم أمروا المؤسسات بضخ أموالها في بنك الخليفة، مضيفا أن تفجير قضايا الفساد مؤخرا هو أمر مفتعل من السلطة التي تريد طي هذه الملفات نهائيا، والتفرغ لما هو قادم والبداية بالانتخابات التشريعية المقبلة في 2017

 ومن جهة أخرى، انتقد رئيس حزب عهد 54 ، منح كل مشاريع الدولة إلى منتدى رؤساء المؤسسات الذي يرأسه رجل الأعمال على حداد، متهما اياهم بتقاسم الصفقات بينهم بطرق ملتوية، متوقعا أن البرلمان سيتعرض في المستقبل القريب الى غزو من رجال الأعمال بتواطؤ من السلطة ، واصفا الأمر بالخطير، كون المواطن البسيط لن يجد بعد اليوم من يمثله وينقل انشغالاته بصفة فعلية، بعد أن يستولي المليارديرات على جل مقاعد البرلمان.

ومن جهة أخرى ندد علي فوزي رباعين، الأمين العام لحزب عهد 54 ، بسياسة التضييق المنتهجة ضد نشاطات حزبه، بعدما تم إلغاء تجمع له كان من المفروض إجراؤه ببلدية فوكة، بمناسبة إحياء ذكرى أحداث 8 ماي 1945، بالرغم من حيازته للترخيص، متهما السلطة باحتكار الاحتفالات الممجدة للثورة التحريرية، وتهميش المجتمع المدني والشعب الجزائري.

تعليقات الفيسبوك

تعليق

اترك تعليقا